مصنع صقر للصناعات المتطورة

 تم إنشاء مصنع صقر للصناعات المتطورة عام 1949 ، إتخذ المصنع أسلوب البحث والتطوير لنظم الصواريخ والمدفعية

كأحد أهم أولوياته ، هذا بالإضافة إلى تطوير وإنتاج العديد من أنظمة التسليح الأخرى

إنضم مصنع صقر للصناعات المتطورة إلى الهيئة العربية للتصنيع منذ إنشاؤها عام 1979

 

 

 Abdelmohsen

 

 

 

 

 

 المهندس / عبد المحسن عبد الصادق إسماعيل

رئيس مجلس إدارة مصنع صقر للصناعات المتطورة

تليفون المكتب :

فاكس :

202.22692414 ، 202.22693410

202.22691210 ، 202.22691978

البريد الإلكترونى :

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

 

أهم الأنشطة العسكرية لمصنع صقر للصناعات المتطورة

  • تصنيع صواريخ المدفعية من عيار 122 مم والتى يصل مداها حتى 45 كم ، ومزودة برؤوس شديدة الإنفجار أو شديدة التشتت .
  • تصنيع قواذف الإطلاق الثابتة والمتحركة المحمولة ، والتى يتوفر منها القواذف الفردية والرباعية والمتعددة .
  • تصنيع قواذف المدافع آر بي جي وكذلك حوامل إطلاقها .
  • تصنيع أنظمة تطهير الألغام المضادة للأفراد والمضادة للدبابات .
  • تصنيع الصواريخ المضيئة وصواريخ ستائر الدخان .
  • تصنيع المدفع المحمول المضاد للطائرات والمسمى عين الصقر .
  • تصنيع جرافات الألغام المضادة للدبابات .
  • تصنيع أنظمة تفجير الألغام مغناطيسياً .

شهادات الجودة والإعتماد لورش ومعامل مصنع صقر للصناعات المتطورة

رؤية الهيئة


الهيئة العربية للتصنيع قاطرة الصناعة الوطنية تعمل على خدمة أهداف التنمية الشاملة مع الحفاظ على الريادة الصناعية في المجال العسكري والإلتزام الكامل بمعايير الجودة في المنتج والسعر المناسب وسرعة التنفيذ

قيم تحافظ عليها الهيئة

  • النـزاهة
  • المسئولية والمساءلة
  • العمل بروح الفريق الواحد
  • الابتكار
  • الأولوية للأداء

هدف الهيئة

  • التنمية المستمرة للقاعدة الصناعية الحربية والمدنية على حد سواء والمتوفرة حالياً للحفاظ على مكانتها وثقة عملاؤها والمتعاملين معها ، وذلك بتوفير القواعد الفنية والتكنولوجية الحديثة والمزودة بالمنظومات المناسبة في مختلف عناصر ومراحل العملية الصناعية ، والإعتماد على كوادر بشرية عالية الكفاءة والتدريب في مجال البحوث والتطوير، ووفقاً لأسس إقتصادية وعلمية سليمة
  •  لإستعداد الدائم للمساهمة الفعالة في مجال الخدمة المجتمعية من خلال تنفيذ أنشطة صناعية وبحثية في إطار خطط التنمية للدولة ، وأنشطة تعليمية لإعداد جيل من النشئ له دور فعال في زيادة الناتج القومي