الشركة العربية البريطانية للمحركات :: أبيكو

تم إنشاء الشركة العربية البريطانية للمحركات عام 1978 كمشروع مشترك بين الهيئة العربية للتصنيع وشركة رولزرويس الإنجليزية

من أجل تنفيذ أعمال الصيانة والإصلاح والعمرات على محركات الهليوكوبترات لطائرات القوات الجوية

منذ العام 2009 أصبحت الشركة بالكامل مملوكة للهيئة العربية للتصنيع تحت نفس مسمى الشركة العربية البريطانية للمحركات :: أبيكو

 hakeem

 مهندس/ عبد الحكيم الكافورى

رئيس مجلس إدارة

الشركة العربية البريطانية للمحركات

تليفون المكتب :

فاكس :

20225583029+

20225548301+

البريد الإلكترونى :

 عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

أهم الأنشطة العسكرية للشركة العربية البريطانية للمحركات :: أبيكو

تنفيذ أعمال الإصلاح والعمرات للمحركات التوربينية والمحركات المكبسية

للهيلوكوبترات والطائرات الخفيفة وطائرات التدريب وكذلك خزانات وقود الطائرات على سبيل المثال :

    • المحركات التوربينية
      • المحركات الروسية من طراز "TV2-117A/AG" والمستخدمة على الهليكوبتر MI-8
      • المحركات الروسية من طراز "TV3-117VM SER. 02" والمستخدمة على الهليكوبتر MI-17
      • المحركات الفرنسية "ASTAZOU-XIV H" والمستخدمة على الهليكوبتر GAZELLE
      • المحركات الإنجليزية "GNOME H1400-1" والمستخدمة على الهليكوبتر COMMANDO
      • المحركات الأمريكية "AGT-1500" على الدبابات طراز M1A1

 

    • المحركات المكبسية
      • المحركات الأمريكية من طراز "VO-540-C2A" والمستخدم على الهليكوبتر HELLER
      • المحركات الأمريكية من طراز "O-540-J3A5" والمستخدمة على الطائرات ZLIN
      • المحركات الأمريكية من طراز "AEIO-360-BIB" والمستخدمة على الطائرات GROB

رؤية الهيئة


الهيئة العربية للتصنيع قاطرة الصناعة الوطنية تعمل على خدمة أهداف التنمية الشاملة مع الحفاظ على الريادة الصناعية في المجال العسكري والإلتزام الكامل بمعايير الجودة في المنتج والسعر المناسب وسرعة التنفيذ

قيم تحافظ عليها الهيئة

  • النـزاهة
  • المسئولية والمساءلة
  • العمل بروح الفريق الواحد
  • الابتكار
  • الأولوية للأداء

هدف الهيئة

  • التنمية المستمرة للقاعدة الصناعية الحربية والمدنية على حد سواء والمتوفرة حالياً للحفاظ على مكانتها وثقة عملاؤها والمتعاملين معها ، وذلك بتوفير القواعد الفنية والتكنولوجية الحديثة والمزودة بالمنظومات المناسبة في مختلف عناصر ومراحل العملية الصناعية ، والإعتماد على كوادر بشرية عالية الكفاءة والتدريب في مجال البحوث والتطوير، ووفقاً لأسس إقتصادية وعلمية سليمة
  •  لإستعداد الدائم للمساهمة الفعالة في مجال الخدمة المجتمعية من خلال تنفيذ أنشطة صناعية وبحثية في إطار خطط التنمية للدولة ، وأنشطة تعليمية لإعداد جيل من النشئ له دور فعال في زيادة الناتج القومي