الفريق عبد العزيز سيف الدين والأستاذ هشام عكاشة

يوقعان عقداً جديداً بين الهيئة العربية للتصنيع والبنك الأهلى المصرى

لتوريد عدد 260 ألف لمبة ليد لصالح عدد 260 فرع من فروع البنك الأهلى المصرى

 

ENB

تدعيماً للتصنيع المحلي لأنظمة الإضاءة المُوفرة للطاقة تم توقيع عقد المرحلة الأولي من مشروع إنارة فروع البنك الأهلي باللمبات الليد بقيمة 73 مليون جنيه من إنتاج الهيئة العربية للتصنيع
السيد الفريق/ عبد العزيز سيف الدين والسيد/ هشام عُكاشة يؤكدان أهمية تعزيز التعاون والشراكة بين البنك الأهلي والهيئة العربية للتصنيع وتعميق الصناعة الوطنية
أكد الفريق عبد العزيز سيف الدين رئيس الهيئة العربية للتصنيع علي أن التعاون مع البنك الأهلي المصري يُمثل قيمة في حد ذاته ، حيث أشار سيف الدين إلي الدور المُجتمعي المُتميز للبنك في تشجيع وتعميق التصنيع المحلي وتقليل الإستيراد طالما توافرت المُنتجات الوطنية ذات الجودة المُتميزة .
وأكد الأستاذ هشام عكاشة رئيس البنك الأهلي المصري علي إعتزاز البنك بالتعاون والشراكة في مجالات مُتعددة مع الهيئة العربية للتصنيع ووصفها بالمؤسسة الوطنية وأضاف عكاشة أن تلك سياسة واضحة نحرص عليها بهدف دعم وتعزيز الصناعة الوطنية والتي لا تقل عن مثيلاتها بالخارج وهذا أمر ملموس بمُنتجات الهيئة نفخر به داخل مُؤسستنا الوطنية .
جاء هذا بمقر رئاسة الهيئة العربية للتصنيع ، خلال توقيع عقد المرحلة الأولي من مشروع إنارة فروع البنك الأهلي المصري باللمبات الليد من إنتاج مصنع الإلكترونيات التابع للهيئة العربية للتصنيع بقيمة 73 مليون جنيه .
يُذكر أن المرحلة الأولي تتضمن توريد 260 ألف لمبة تعمل بنظام الليد لعدد 260 فرعاً من فروع البنك الأهلي ، علي أن يتم التوريد علي مدار 10 أشهر ، بهدف توفير الطاقة وإستهلاك أقل للكهرباء ، بالإضافة إلي خدمة ما بعد البيع والصيانة لمدة 3 أعوام .
وفي هذا الصدد ، أشار الفريق عبد العزيز سيف الدين إلي أن التعاون مع البنك الأهلي قائم ومُمتد منذ سنوات عديدة ، ومنها تمويل عقد 212 عربة سكة حديد من الإستانلس ، فضلاً عن مجالات أخري مُتعددة من التعاون والشراكة .
وأشاد سيادته بالدور الوطني الملموس للبنوك الوطنية في تشجيع الصناعة المحلية ودعم المشروعات المُجتمعية ووصف ذلك بالواجب الوطني الملمُوس للجميع .
ومن جانبه ، ذكر هشام عكاشة أننا نحرص علي تلبية إحتياجات البنك الأهلي من مُنتجات الهيئة العربية للتصنيع المُتميزة بهدف تعميق الصناعة الوطنية وتقليل الإستيراد ، فضلاً عن تعريف عملاءنا بمُنتجات الهيئة في المجالات المُختلفة .
وأشار الأستاذ حسام الحجار رئيس مجموعة الدعم الإداري بالبنك الأهلي المصري إلي أنه تم إجراء إختبارات ناجحة للمبات الليد من إنتاج الهيئة العربية للتصنيع قبل التعاقد لمدة ثلاثة أشهر أثبتت كفاءتها وتمت زيارة خطوط الإنتاج بمصنع الإلكترونيات والتي تميزت بالجودة العالية مُقارنة بمثيلاتها بالمُنتج المُستورد وتوفيراً للطاقة بنسبة 85% ومراعاة إشتراطات الظروف البيئية السليمة .
وأضاف الحجار أننا نعطي أولوية للمُشتريات من الجهات الوطنية وفي مُقدمتها الهيئة العربية للتصنيع ، خاصة أننا ندرس حالياً التعاقد مع الهيئة العربية للتصنيع في مجال الإنارة بالطاقة الشمسية لفروع البنك الأهلي المُختلفة .